مقدمة

Heliopolis university integrative Health logo

“الوقاية خير من العلاج” عبارة يسهل قولها ويصعب تنفيذها ولكن الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد بل والعالم أجمع من انتشار وتفشي  وباء كورونا وما نتج عنه من خسارة أيدٍ مبدعة وعقولاً مفكرة ومبتكرة وأتى في المقدمة منهم أعضاء الأطقم الطبية، لذا أصبح الهم الشاغل للكثير من الأفراد والمجتمعات التوصل لطرق الوقاية المثلى من مثل هذه الأوبئة. وغدت أهمية الوقاية واضحة جلية في الحد من انتشار الأمراض التي تصيب الإنسان، والتي يعجز الطب حاليًا عن علاجها متى وقعت؛ إذ كما هو معلوم لا يتوفر حاليًا عقار يقاوم هذا النوع من الفيروسات، ويقضي عليه، ولذلك أصبح من الضروري أخذ الحيطة والحذر ومعرفة طرق الوقاية خاصة لأولئك الذين يعانون من حالات مرضية مزمنة بالفعل، وحالات ضعف المناعة، ويكمُن دورها في التشخيص المبكر للمرض وتطبيق المعالجة المناسبة لإنقاذ المريض. وفي ضوء هذه التغيرات جاءت الفكرة لإنشاء “مركز جامعة هليوبوليس للصحة التكاملية” إيمانًا منها بأن توفير حياة صحية آمنه لجميع المصريين أصبحت مسئولية مجتمعية.

أن يكون مركز جامعة هليوبوليس للصحة التكاملية نموذجاً مصرياً يحتذى به في تقديم حلول وممارسات تطبيقية لتعميق وتضمين الصحة التكاملية الشمولية بالطرق العلمية الصحيحة المبنية على الحقائق

يسعى مركز جامعة هليوبوليس للصحة التكاملية نحو تعزيز وممارسة مفاهيم الصحة التكاملية الشمولية من خلال زيادة الوعي والعناية الكلية بالروح والجسد للتغلب على الأمراض والوقاية منها و الحد من انتشارها.

يقدم مركز جامعة هليوبوليس للصحة التكاملية الخدمات والأنشطة التالية:

 

أولاً: البحوث التشاركية

  1. تصميم وإجراء البحوث الأساسية والميدانية والتطبيقية التشاركية والمتعلقة بالصحة التكاملية.
  2. التطوير التجريبي.
  3. نقل المعرفة والتكنولوجيا
  4. تطوير المشاريع البحثية الممولة محلياً ودولياً والمشاركة فيه.

ثانياً: البرامج التدريبية والتثقيفية

تصميم وتنظيم برامج تدريبية وتثقيفية من خلال التعاون مع كليات العلاج الطبيعي والصيدلة بجامعة هليوبوليس، وكذلك مع الشركاء المحليين والدوليين. وترتكز هذه البرامج على الآتي:

  1. تعزيز ودعم المفهوم الشمولي للصحة التكاملية.
  2. التثقيف باستخدام العلاج المثلي بالمواد الطبيعية.
  3. الاستخدام الآمن للأدوية.
  4. تعزيز مفهوم الغذاء الصحي، وكيفية اختياره ومعنى سوء التغذية وكيفية تجنبها، وتأثير الغذاء العضوي والنظام الغذائي المستدام على الصحة.
  5. الأمومة والصحة الإنجابية.
  6. أمراض الشيخوخة وصحة كبار السن.
  7. الأمراض المزمنة (الضغط والسكر وإرتفاع الدهون بالدم وغيرها).
  8. تدريب المدربين، وتطوير عروض التوجيه والتدريب.
  9. تثقيف وتدريب الأطباء والصيادلة والمعالجين.
  10. تعزيز المفاهيم الأساسية لأخلاقيات البحث العلمي والميداني.

ثالثاً: الخدمات والمشروعات المجتمعية

  1. المشاركة في المشروعات المجتمعية المتعلقة بالصحة التكاملية داخل حرم جامعة هليوبوليس والمنطقة المحيطة بها (منطقتي السلام والنهضة) وجمعية سيكم للتنمية في بلبيس والقرى المحيطة بها.
  2. التعاون مع مركز سيكم الطبي في إعداد نظام الكتروني للمتابعة والتوجيه الصحي وتطوير برامج الوقاية والعلاج اللازمة لخدمة المرضى.